الأربعاء, 10 آب/أغسطس 2016 22:27

ما هو حكم صيام يوم عرفة بالنسبة للحاج وغير الحاج؟

كتبه 
قيم الموضوع
(0 أصوات)

عَنْ أَبِي قَتَادَةَ، أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: " صِيَامُ يَوْمِ عَرَفَةَ، إِنِّي أَحْتَسِبُ عَلَى اللَّهِ أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ، وَالسَّنَةَ الَّتِي بَعْدَهُ ".

وهذا في شأن غير الحاج؛ يعني من كان في الحِلَّ أو في وطنه ولم ينو الفريضة.

أما حكم صيام يوم عرفة لوفد الحجيج فهو بين الحرمة والكراهة الشديدة؛ لأنه في عبادة أخرى وفي سفر وفي مشقة، ولقد نهى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - عن صيام يوم عرفة للواقفين بعرفة. لكن الصواب المنصوص عليه طاعة لله ولرسوله - صلى الله عليه وسلم - هو لغير الحجيج ولغير المسافرين أيضًا فضلاً عن الحج . الإنسان إذا لم يكن في وطنه وفي بيته وإستقراره وفي راحته لا يتطوع بالصيام.

عدد الزيارات 3089 مرة

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة